متى يرد إعتبار القيادات الأمنية ؟

متى يرد إعتبار القيادات الأمنية ؟

تونس – الوطن التونسي – خاص

يواصل الأمنيون الذين أحالهم فرحات الراجحي زمن توليه مقاليد وزارة الداخلية على التقاعد الوجوبي مساعيهم و تحركاتهم من أجل أن يقع تمكينهم من حقهم في رد الإعتبار و هم الذين أصدرت المحكمة الإدارية أحكاما تعتبر فيها عزلهم تعسفيا و لكن حسابات غير منطقية و غير قانونية جعلت الوزراء الذين تعاقبوا على وزارة الداخلية يرفضون تطبيق الأحكام التي أصدرتها المحكمة الإدارية و من المفارقات اللافتة في هذا الإطار أن وزير الداخلية بالنيابة هشام المشيشي يرفض الاستجابة لأحكام المحكمة الإدارية في الوقت الذي طلب فيه رأيها في خلافه مع رئيس الجمهورية قيس سعيد حول أداء بعض الوزراء الجدد اليمين الدستورية.

و يبدو حسب معلومات مؤكدة أن الموقف من الأمنيين المحالين على التقاعد الوجوبي كان من بين أسباب إقالة توفيق شرف الدين الذي استقبل أسبوعا قبل إقالته العقيد لطفي القلمامي و اعتذر من خلاله بإسم الدولة التونسية للامنيين المحالين على التقاعد الوجوبي و راسل رئيس الحكومة هشام المشيشي ليحيطه علما أنه قد قرر رد الإعتبار للامنيين المحالين على التقاعد الوجوبي و هم إلى جانب العقيد لطفي القلمامي :

  • العقيد بالحرس الوطني محمد المختار السباعي
  • العقيد محمد أنيس بن بشير بن ناهية
  • المقدم أنور بن قارصي المناعي
  • عماد محمد الصغير الهرماسي
  • سمير علي الخلفاوي
  • سامي عبد الرحمان جاءوحدو.

 

هشام القرقني

اترك تعليقاً