هل تخذل “ماكينة النهضة ” مورو ؟
Abdel Fattah Morou, vice president of the moderate Islamist Ennahda party, reacts after submitting his candidacy for the presidential elections, in Tunis, Tunisia August 9, 2019. REUTERS/Zoubeir Souissi

هل تخذل “ماكينة النهضة ” مورو ؟

يبدو أن الأوضاع داخل محيط المترشح للإنتخابات الرئاسية عن حركة النهضة عبد الفتاح مورو ليست في أفضل حالاتها في ظل تخوف متزايد من عدم إنخراط مقصود من هياكل الحركة في دعمه و في إنجاح حملته الإنتخابية. فبعد إختيار محسن النويشي لإدارة الحملة و هو من الذين عارضوا ترشيح عبد الفتاح مورو أتت البارحة تدوينة البرلماني أسامة الصغير لتؤكد هذه “المخاوف” إذ دعا الى ضرورة توفير “دعم المناضلين و الأنصار ” لعبد الفتاح مورو و هو ما يمثل دعوة لرص الصفوف و ترك الخلافات جانبا.

اترك تعليقاً