مهدي جمعة لسامية عبو كفى مغالطات وتشويه

مهدي جمعة لسامية عبو كفى مغالطات وتشويه

رد رئيس حزب “البديل التونسي ” مهدي جمعة على عضو مجلس نواب الشعب سامية معتبرا انها “لا تملك هي و حزبها الا تشويه الخصوم السياسيين من اجل كسب الراي العام في حين ان السياسة و الاستحقاقات الانتخابية تخاض بالبرامج”.

وقد اتهم الرئيس الاسبق للحكومة سامية عبو بمغالطة الراي العام من خلال الاكتفاء بسرد “نصف الحقيقة ” موضحا انه لم يوقع خلال اشرافه على حكومة الكفاءات على تجديد “في الملح و الفسفاط و الحديد بل وقع فقط  على ما يخص حقل البحارة النفطي وقد تم ذلك بموافقة المحكمة الادارية التي تعتبر في غياب المحكمة الدستورية اعلى سلطة قضائية بالبلاد”.

و اشار مهدي جمعة انه من بين مظاهر انتهاج سامية عبو المغالطة تجنبها الاشارة الى ان ” الدولة التونسية تملك نصف راسمال الشركة التي تستغل حقل البحارة و هو ما يعني انها تنتفع بنصف المرابيح و ان القضاء قد رفض دعوى رفعها حزب سامية عبو لابطال الترخيص و ذلك لعدم جدية الحجج التي قدمها الحزب حتى لا اقول غيابها “.

كما ابرز رئيس حزب “البديل التونسي” ان اساليب سامية عبو “لن تخيفنا و لن نصمت بعد اليوم عن اي تشويه يستهدفنا ” وتطرق مهدي جمعة الى الكيفية الامثل لاستغلال الثروات الباطنية والتي يجب ان تعتمد حسب رايه “الشفافية و الوضوح و ان تكرس استفادة الجهات الداخلية منها “.

معبرا عن ايمان حزب “البديل التونسي” بان السياسة هي برامج و تجميع كفاءات و ان الحملة الانتخابية يجب ان تقوم على تقديم البرامج و للشعب التونسي ان يختار الانسب “.

اترك تعليقاً