قيس سعيد: ‘لن أصوت لنفسي… وزوجتي لن تكون السيدة الأولى’

قيس سعيد: ‘لن أصوت لنفسي… وزوجتي لن تكون السيدة الأولى’

في إجابة على سؤال حول دعم حركة النهضة له، قال أستاذ القانون الدستوري قيس سعيد إنه ليس له علاقة بأي حزب، وحول مدى تقاطع مواقفه مع الحركة، شدد على أنه مسلم ويتشرف بذلك، مضيفا أن الوحي نزل على الرسول الأعظم لأول مرة في غار حراء وليس في مونبليزير.
وفيما يتعلق بتصريح رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي الخاص بالعصفور النادر، شدد قيس سعيد في حوار لجريدة الشارع المغاربي في عددها الصادر اليوم الثلاثاء 11 جوان 2019، على أنه لم يكن يوما في سرب عصافير ولن يكون طيرا ولا عصفورا ولا أداة لخدمة أية جهة كانت.
من جهة أخرى تحدث سعيد على عملية سطو تعرضت له مجهوداته وأطروحته.
وفي جانب آخر قال المتحدث والذي كان أعلن نيته الترشح للانتخابات الرئاسية أنه لن يصوت لنفسه.
واوضح قيس سعيد أنه في أقصى الحالات سيضع ورقة بيضاء، مبينا أن عائلته (زوجته وأبنائه) ليس لهم دخل في السياسة وليس لهم مساندة خاصة لشخصه.
وأوضح سعيد أن زوجته لن تكون السيدة الأولى لتونس لأن كل التونسيات سيدات تونس الأول.
وبين المتحدث أنه في صورة انتخابه رئيسا للجمهورية سيعمل على حذف الانتخابات التشريعية وسيُركز على العمل المحلي.

اترك تعليقاً