بين منطوق ومقصود..تونس صامدة

بين منطوق ومقصود..تونس صامدة

الوطن_وصال الشيخاوي

ها قد مرت 8 سنوات بعد الثورة ومازالت تونس صامدة أمام العثرات رغم الإخفاقات في عديد الملفات وفي تحقيق مطالب الشعب التونسي الذي مازال يعاني غلاء المعيشة وهشاشة الوضع الاقتصادي والبطالة والإرهاب…

فتزامن الأزمات السياسية مع تفاقم الصعوبات الاقتصادية في البلاد، رغم تحسن مؤشر النمو، يزيد الوضع تعقيدا بما ان الرهان الاقتصادي هو من أصعب الاختبارات التي تواجه الحكومة.

اذ تعمق العجز التجاري و تدنت قيمة الدينار  وارتفعت نسبة التضخم، وهو ما تسبب في ارتفاع الأسعار ونقص العديد من المواد الأساسية في الأسواق.

كل هذه العوامل زرعت الكثير من الغموض والاحتقان في المشهد السياسي في تونس في سنة تنظم فيها انتخابات رئاسية هذا ما جعل الشعب ينطوي ويبتعد عن الحياة السياسية لا لشيء بل لأنه محبط وفاقد للثقة بسبب ضعف البرامج المقدمة وعدم جدية الوعود .

ففي حين ينعم المواطن التونسي بحرية التعبير بعد أن ألجمت الأفواه لعقود، يطول انتظاره لتحسين مستوى معيشته ها هنا نقول أن الشعب لن يكون ورقة انتخابية تلجأ إليها الأحزاب في الاستحقاقات فقط..بل هو من يقرر ..هو من سيظل يحتفل بثورته..وسيظل يحتج لتحسين وضعه.

اترك تعليقاً